وداعًا للسيلوليت..مع هذه الخطوات

وداعًا للسيلوليت..مع هذه الخطوات

مَن مِن النساء لا تعاني من ، ومن منهن لا تحاول جاهدة، بأساليب كثيرة التخلّص من هذه المشكلة التي ترافق 90% منهن، وهي تتمثّل بدمامل الجلد الموجودة حول الساقين أو الأرداف.

وبعيدًا من الأسباب التي أدّت الى وجود السيلوليت، يبقى الأهم كيفية التخلّص منها أو التقليل من مظهرها، وهذا ما تتوق إليه جميع النساء.

 

إذًا علاج السيلوليت هو حلم وخيار في الوقت نفسه، وكيف إذا كانت الخطوات بعيدة من أي عملية جراحية، إنما من خلال علاجات مبتكرة متوفّرة على .com. هذه المنصّة الرقمية التي تضم كل شيء تحتجن إلى معرفته حول العلاجات التجميلية، مع إمكان الحجز بسهولة، وتصفّح أكبر مجموعة من العيادات في المنطقة قبل الحجز مباشرة على المنصة.

 

أما المفاجأة فتكمن في العروض الحصرية المقدّمة خلال شهر أغسطس على علاجات السيلوليت مثل تحلّل الدهون بالتبريد "كرايوليبوليسيس" وفيلاشيب وأكثر.

 

والعلاجات التي ينصح بها بعيدًا من الكريمات والطرق المنزلية، فتكمن بهذه التقنيات:

 

تقنية كرايوليبوليسيس

الأفضل لـ: الجيوب الصغيرة من الدهون

على الرغم من أن هدفها الرئيس هو القضاء على الدهون مع درجات الحرارة الجليدية (اسم التقنية يعني تماماً "الحرارة الباردة" و"تحطيم الدهون")، فإن تقنية كرايوليبوليسيس هي أيضاً أداة مفيدة لعلاج السيلوليت. يُستخدم جهاز محمول باليد لإتلاف الخلايا الدهنية على مدار عدة جلسات، وكل ذلك دون الإضرار بالجلد.

 

الفيلاشيب

الأفضل لـ: شد البشرة

إذا كانت الحرارة هي شيء تفضلونه أكثر، فإن الفيلاشيب هي خيار آخر غير جراحي والذي يستخدم مزيجاً من درجات الحرارة العالية والتدليك. يؤدي ذلك إلى تفتيت الأنسجة الدهنية ويشجع على تدفق الدم للحصول على بشرة مشدودة وأكثر نعومة وأقل بالدمامل. تعتبر الجلسات سريعة ومريحة، لكن يعتمد عدد الجلسات التي ستحتاجونها على كل حالة. في المتوسط، توقعوا أن تحتاجوا ما بين ثلاثة وستة جلسات.

 

سكلبترا

الأفضل لـلنتائج طويلة الأمد

فكروا في علاج سكلبترا باعتبار أنه فيلر من المستوى التالي. عندما يتم حقنه في المناطق المتضررة من السيلوليت، فإنه لا يملأ فقط الدمامل، ولكنه يعزز من إنتاج الكولاجين للحصول على بشرة أقوى وأكثر نعومة على المدى الطويل. على عكس فيلر حمض الهيالورونيك التقليدي، لن تستمتعوا بنتائج على الفور. ومع هذا، ستكونون قادرين على جني الفوائد خلال ستة أسابيع. والأفضل من ذلك، يجب أن تستمر النتائج لمدة عامين تقريباً.

 

الليزر

الأفضل لـ: البشرة الرقيقة

يقوم علاج السيلوليت بالليزر، وأشهره هو علاج سلولاز، على إدخال ألياف الليزر الدقيقة أسفل المناطق المصابة من الجلد. وهذا يفتت المجموعات الليفية الضيقة المسببة للدمامل. لدى السيلوليت طبيعة أيضاً في ترقق الجلد، لذا هذا يساعد على تكثيف المنطقة للتقليل من ظهورها. وتستمر النتائج ما بين ستة أشهر وسنة واحدة.

 

علاج الكربوكسي

الأفضل للسيلوليت من التصنيف الثالث

من خلال حقن الجلد بثاني أكسيد الكربون المعقم، يقوم علاج الكربوكسي في تقليل الترسبات الدهنية وتعزيز شفاء الجلد. يمكن أن يعالج هذا قائمة طويلة من مشاكل الجلد، بما فيها السيلوليت. لقد وجدت دراسة في عام ٢٠١٦ أن دورة كاملة من الجلسات قد قللت من السيلوليت ذات التصنيف الثالث إلى التصنيف الثاني. كالمعتاد، تختلف النتائج من حالة إلى أخرى، ولكن يمكنكم أن تتوقعوا أن تستمر لحوالي ستة أشهر تقريباً.

 

الوخز بالإبر الدقيقة بالترددات الراديوية

الأفضل لتقوية الجلد

إن تقنية الوخز بالإبر الدقيقة هي ليست فقط للوجه. من خلال الجمع بين قوة التردّدات الراديوية والوخز الدقيق والمتعدد للطبقة العليا من الجلد، تحفز تقنية الوخز بالإبر الدقيقة بالترددات الراديوية من إنتاج الكولاجين والإيلاستين لتقليل مظهر السيلوليت. إن الصبر هو ميزة في هذا العلاج، فقد يستغرق الأمر ما يصل إلى ثماني جلسات للحصول على نتائجكم. وبعدها يمكنكم الاستمتاع بها لحوالي أربعة أشهر تقريباً قبل أن تحتاجوا إلى القيام بجلسة تكميلية.

 

تقنية انديرمولوجي

الأفضل لوقت العلاج السريع

قد يكون التدليك العميق هو كل ما تحتاجونه للتقليل من مظهر السيلوليت لديكم. مع جهاز ميكانيكي يُحمل في اليد، يضغط انديرمولوجي على الجلد للمساعدة في نقل السوائل المحجوزة في النسيج الدهني. تستغرق الجلسات حوالي ٣٠ دقيقة فقط حتى تكتمل، فهي مريحة وخالية من فترة التوقف. وهذه هي الخلطة الثلاثية المثالية.





قد يهمّكِ أيضاً

اشترك الآن في النشرة البريدية لجريدة ELLE