5 وصفات طبيعية للبشرة الجافة

تعاني البشرة من أجواء الشتاء القاسية وما يرافقها من جفاف ورياح محملة بالبرودة، ما يؤدي إلى وتشققها. لذا تحتاج إلى عناية خاصة لتجنب مشاكل عديدة مثل الخشونة وعلامات الشيخوخة المبكرة والبقع الداكنة. لذلك، ننصحك باستخدام ، ودمجها في روتين . نقدّم لك اليوم 5 للبشرة الجافة.

 

مرطب زيت الزيتون

لترطيب بشرتك، إستخدمي زيت الزيتون فهو بديل رائع للمرطبات الغنية بالمواد الكيميائية. يحتوي زيت الزيتون على الفيتامين E ومضادات الأكسدة والسكوالين وخصائص أخرى تعمل على إصلاح الجلد التالف. لكن لا ننصح صاحبات البشرة الدهنية والمعرضة لحب الشباب باستخدام هذا الزيت، إذ قد يسبب انسداد المسام. إذا قررت استخدام زيت الزيتون، فافعلي ذلك باعتدال.

 

قناع الأفوكادو

يعالج قناع الأفوكادو الطبيعي البشرة الجافة، فهو غني بمضادات الأكسدة التي تساعد في الحصول على بشرة صحية ومتوهجة.

 

الطريقة

أخلطي ½ ثمرة أفوكادو مهروسة مع 1/4 كوب زبادي يوناني الذي يحسن مظهر الجلد بفضل احتوائه على حمض اللاكتيك، مع رذاذ من العسل الخام وملعقة صغيرة من الكركم للحصول على فوائد مضادة للالتهابات. ضعي المزيج على بشرة نظيفة واتركيه لمدة 5 إلى 10 دقائق قبل غسله.

 

مقشر بزيت جوز الهند الطبيعي والسكر

للتخلص خلايا الجلد الميتة والحصول على ملمس ناعم، جربي مقشر طبيعي بزيت جوز الهند والسكر.

الطريقة

  • أمزجي كوب واحد من السكر مع نصف كوب من زيت جوز الهند. يمكنك إضافة زيت أساسي مثل اللافندر، والذي يضفي رائحة طبيعية ويعزز الاسترخاء ويخفف من التوتر.
  • افركي المقشر برفق على بشرتك لمدة 30 ثانية، ثم اغسليه بالماء الفاتر.
  • استخدمي مرطب مهدئ للحفاظ على فوائد التقشير. لكن قد لا يكون مناسبًا لجميع أنواع البشرة مثل البشرة المتهيجة أو المعرضة لحب الشباب أو الحساسة.

 

كمادات الحليب

للحليب خصائص طبيعية مضادة للالتهابات. يحتوي أيضًا على حمض اللاكتيك، وهو مقشر طبيعي للبشرة. كما أن حمض اللاكتيك هو أحد الأحماض الأكثر أمانًا للبشرة الحساسة، ويمكن استخدامه أيضًا أثناء الحمل.

الطريقة

  • انقعي قطعة قماش نظيفة في وعاء من الحليب البارد، وضعيها فوق المناطق الجافة على بشرتك.
  • اتركي الكمادات على بشرتك لمدة 5 إلى 10 دقائق.
  • إذا شعرت بالحرقان، فتوقفي عن استخدامه وتجنبي هذا العلاج إذا كنت تعانين من تهيج الجلد المتشقق.

 

جل الألوي فيرا

على الرغم من أنه يشتهر بقدرته على تخفيف من حروق الشمس، يمكن أن يكون جل الألويفيرا مفيدًا خلال أشهر الشتاء الجافة أيضًا، إذ يعمل على تخفيف الاحمرار والتهيج بسبب شدّة الجفاف ويمكنه أيضًا تخفيف ظهور علامات الشيخوخة، و.

المزيد
back to top button

اشترك الآن في النشرة البريدية لجريدة ELLE