مجموعة ألامبرا الأيقونية تحتفل بالحظّ

مجموعة ألامبرا الأيقونية تحتفل بالحظّ

من قال إن المجوهرات لا تجلب الحظ؟ على عكس ذلك ، لطالما عرفت مجموعة ألامبرا من دار Van Cleef&Arpelsكجالبة للحظ على مر السنين، فهذه المجموعة الأيقونية تطلّ بإشراقتها المعتادة مطلقة خمس إبداعات جديدة من المجوهرات المشغولة من الذهب الأبيض بزخرفة غيوشيه. وتُستكمل هذه القطع بساعة يد من الذهب الوردي مع سوار مرصّع بالخرزات، في احتفاليّة بالحظّ في تصميمٍ جماليّ أزليّ.

 

وفي التفاصيل تعكس مجموعة ألامبرا براعة دار فان كليف أند آربلز في صياغة المجوهرات الراقية، محافظة على تقليد الامتياز الذي لطالما تبنته الدار. وهذه السنة، أضيف إلى المجموعة سلسال طويل، وسوار، وقلادة، وخاتم وحلق مزيّن على طريقة خيوط الشمس من الذهب الأبيض بزخرفة غيوشيه. هذه التقنية المعروفة منذ القدم اعتمدتها الدار بدءاً من الأعوام 1910، وراحت تزين وجوه الساعات لتتنقل منها إلى الصناديق، وعلب البودرة وحقائب المينوديير حيث امتزجت الأحجار مع المعادن الثمينة في الأعوام 1930.

وفي التفاصيل تبدوالخطوط في هذه القطع الجديدة شبيهة بإشراقة الشمس ناتئةً قليلاً عن سطح الذهب، فتزيد من تدفق الضوء. ووفاءً لأسلوب مجموعة ألامبرا الأصلي، تتميز كلّ حلية زخرفية بإطار مرصّع بالخرزات مع خرزة من الذهب الأبيض في الوسط.

 

ومن هذه القطع: سوار فينتاج ألامبرا من 5 حلي زخرفية، من الذهب الأبيض، بزخرفة غيوشيه. إضافة الى سلسال طويل فينتاج ألامبرا من 20 حلية زخرفية، من الذهب الأبيض، بزخرفة غيوشيه.

قلادة فينتاج ألامبرا، من الذهب الأبيض، بزخرفة غيوشيه

حلق فينتاج ألامبرا، من الذهب الأبيض، بزخرفة غيوشيه

خاتم فينتاج ألامبرا، من الذهب الأبيض، بزخرفة غيوشيه

 

ولا تكتمل هذه المجموعة إلا مع ساعة سويت ألامبرا من الذهب الوردي، دافئةً ورقيقةً، مصمّمةً لإبراز تقنية خرزات الذهب الأيقونية مع خبرة الدار في مجال صياغة الساعات.





قد يهمّكِ أيضاً

اشترك الآن في النشرة البريدية لجريدة ELLE