بعد غياب طال 3 سنوات، يعود المصمم في عرض أزياء يعيدنا إلى الحقبة التي كانت تقام فيه هكذا مناسبات في شقة صغيرة مع عدد قليل من الأشخاص. فكانت تقام هذه العروض المصغرة قبل يوم من العرض الرسمي، حيث كانت تدخل العارضات الواحدة تلوى الأخرى ويقفن بأزيائهن لبعض الدقائق أمام الضيوف.

وتكريماً لهذه العادة بالتحديد، قرر الكشف عن مجموعته من أزياء الهوت كوتور في شقة في باريس، حيث تمكن الضيوف من رؤية جميع تفاصيل المجموعة والإستمتاع بكل إطلالة لوقت أطول.

 

وكان من الواضح أن أسلوب ربيع كيروز في تصميم الأزياء مختلف جداً عن باقي المصممين اللبنانيين. فهو لم يستخدم القماش ترتر أو البريق أو التول.

 

أزياء ربيع كيروز مصممة للمرأة الحساسة، وهو ينجذب إلى الحياة التي تعيشها النساء في ملابسه، ومشاعرهن وعواطفهن. وتعليقاً على ذلك يقول المصمم: "لقد ألهمتني هذه المرأة الواقعة في الحب. تدور هذه المجموعة حول امرأة تتذكر عشيقها وتحلم بالحب وذكريات اللحظات التي عاشتها معه. أراها تتجول في المدينة، وتشعر وكأن الملابس التي ترتديها تحتضنها، وتغطيها بدفئها، وتحميها، وتسعدها".

 

وأوضح ربيع كيروز أنه صمم هذه المجموعة وهو يستعمل فكرة "التعانق"، والتي كانت تظهر في البلوزات، أو على خصر السترات والمعاطف، أو الفساتين الطويلة بلا أكمام. فهي كانت تلف الجسد "كمعناق"، كما لو كانت من صنع المرأة التي ترتدي الثوب "وهي تعانق نفسها".

 

إضغطي هنا لمشاهدة مجموعة Maison Rabih Kayrouz الكاملة

المزيد
back to top button

اشترك الآن في النشرة البريدية لجريدة ELLE