فضيحة تجريد إبن الملكة إليزابيث من ألقابه

فضيحة تجريد إبن الملكة إليزابيث من ألقابه

أصدر قصر باكنغهام بياناً أشار فيه الى ان الألقاب العسكرية لدوق يورك ​الأمير أندرو​ قد أعيدت إلى ​الملكة إليزابيث​. وسيتوقف أندر عن استخدام لقب "صاحب السمو الملكي" بصفة رسمية، وذلك بعد رفع دعوى مدنية أمريكية عليه بسبب مزاعم اعتداء جنسي تطاله مع العلم انه تم نفيها.


وقال مصدر مقرب من الدوق إنه "سيواصل الدفاع عن نفسه" ضد القضية التي رفعتها فيرجينيا جوفري في نيويورك. لكن المصدر المقرب من الدوق أصر على أن حكم القاضي يوم الأربعاء بإمكانية استمرار الدعوى المدنية "ليس حكما على أساس مزاعم جوفري".


وتابع البيان: "بموافقة الملكة، أعيدت الانتماءات العسكرية والرعايات الملكية الخاصة بدوق يورك إلى الملكة. دوق يورك سيستمر في عدم القيام بأي واجبات عامة، وهو يدافع عن (نفسه في) هذه القضية كمواطن عادي".





قد يهمّكِ أيضاً

اشترك الآن في النشرة البريدية لجريدة ELLE